تسجيل الدخول
  • حجم الخط

    زيادة الخط عادي حجم الخط انخفاض الخط

    الألوان المفضلة

    تباين عالي

  • English

الهيئةالوطنيةللمؤهلات

الهيئة الوطنية للمؤهلات تستقبل وفدا كوريا لوضع استراتيجية لآلية الاعتراف بالمؤهلات المهنية الكورية

21-يونيو-2016
الهيئة الوطنية للمؤهلات تستقبل وفدا كوريا لوضع استراتيجية لآلية الاعتراف بالمؤهلات المهنية الكورية

أبوظبي: -- يونيو 2016: تعزيزاً لأطر التعاون المتبادل في مجالات التدريب والاعتراف المتبادل بالمؤهلات بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية كوريا الجنوبية، استقبلت الهيئة الوطنية للمؤهلات في مقره​ا في أبوظبي وفداً كورياً عن " وزارة التربية والتعليم المهني وتطوير القوى العاملة، جامعة سيول الوطنية" ومعهد أبحاث كوريا للتعليم والتدريب المهني، وهو المعهد القومي للبحوث في مجال التدريب التقني والمهني، ودراسات أنظمة المؤهلات التابع لمكتب رئيس الوزراء.

وكان في استقبال الوفد الزائر سعادة الدكتور ثاني المهيري مدير عام الهيئة الوطنية للمؤهلات، وسعادة نورة المطروشي الرئيس التنفيذي لقطاع شؤون المؤهلات ومدراء الإدارات، وقد ناقش الطرفان خلال اللقاء آلية وضع استراتيجية واضحة للاعتراف المتبادل بالمؤهلات لاسيما المؤهلات المهنية الكورية وسبل بناء وتعزيز أواصر الشراكة الفنية والخبراتية في تطوير معايير المهارات المهنية والوظيفية لبعض القطاعات المتخصصة.  

وقدمت الهيئة شرحاً تفصيلياً عن مفهوم المنظومة المتكاملة للمؤهلات ودورها وأهميتها في تعزيز اقتصاد المعرفة المنشود لدولة الإمارات العربية المتحدة، كما تم استعراض الدور الاستراتيجي للهيئة في تطوير قطاع التعليم والتدريب وآلية ربط مخرجات التعليم مع احتياجات سوق العمل بالإضافة الى توضيح دورها في تحقيق الرؤى الاستراتيجية للدولة الرامية إلى إعداد كوادر وطنية مؤهلة قادرة على مواكبة التغيرات العالمية المضطردة، ومن جانبه ناقش الوفد الكوري آلية التبادل الديناميكي في مجالات التدريب والتأهيل المهني من خلال اتفاقية الاعتراف المتبادل بالمؤهلات. وكذلك تسهيل انتقال القوى العاملة بين البلدين والتي سوف تسهم في نهاية المطاف في التنمية الاقتصادية لكلا البلدين.

وفي هذا الإطار، أكد سعادة الدكتور ثاني المهيري، مدير عام الهيئة الوطنية للمؤهلات، بأن هذه الزيارة تندرج ضمن إطار العلاقات الثنائية التي تربط بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية كوريا، لاسيما على صعيد تبادل الخبرات الفنية في مجالات التدريب وتطوير المؤهلات، كما أشاد سعادته خلال اللقاء بالعلاقات الثنائية المتميزة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية كوريا مؤكدا حرص قيادتنا الرشيدة على تعزيز تلك العلاقة على مختلف الاصعدة ومنها قطاع التعليم والتدريب الذي يشكل لبنة التنمية الإجتماعية والتطور الاقتصادي وتحقيق رؤية الدولة واستراتيجيتها الرامية الى تحقيق اقتصاد المعرفة والارتقاء بمكانة الدولة في التنافسية العالمية.

ومن جانبها اكدت سعادة نورة المطروشي بأن هذه الزيارة تأتي في إطار حرص الهيئة على تبادل الخبرات وتعزيز التعاون مع مختلف الجهات ذات الصلة، وانسجاما مع رؤيتها الإستراتيجية بالتعريف بالتجربة الوطنية الإماراتية الدولية في مجال تطوير منظومة المؤهلات وعلاقتها بقطاعي العمل والتعلم. وتفعيلاً لمذكرة التفاهم التي تم توقيعها في العاشر من ديسمبر عام 2012 مع مؤسسة تطوير الموارد البشرية الكورية من اجل تعزيز سبل التعاون وتبادل الخبرات وتحقيق الاعتراف المتبادل بالمؤهلات المهنية بين البلدين.

الهيئة الوطنية للمؤهلات

تأسست الهيئة الوطنية للمؤهلات بالمرسوم الإتحادي رقم (1) لسنة 2010 لتتولى بالتعاون مع الجهات المعنية رسم الخطط والسياسات ووضع استراتيجية شاملة وموحدة للمؤهلات وكذلك وضع معايير مؤهلات التعليم العالي والعام والتدريب التقني والفني والمهني وتطويرها بشكل مستمر لمواكبة التقدم العلمي والتكنولوجي ومتطلبات التنمية الإقتصادية والإجتماعية في الدولة. وتتولى الهيئة أيضا منح معادلة شهادات التعليم العالي والعام والمهني والفني والتقني وتقييم واعتماد مؤسسات التعليم والتدريب ووضع السياسات الخاصة بمؤهلات قطاعات التعليم الثلاثة بهدف الحصول على الإعتراف والإعتماد المحلي والدولي. ومن المهام الأساسية للهيئة هي تأسيس اللجان المتخصصة من مختلف القطاعات لتطوير وتوحيد المعايير الوظيفية لجميع المهن والوظائف في الدولة بالإضافة الى تأسيس قاعدة بيانات وطنية تضم جميع المؤهلات في الدولة والمعايير الوظيفية ومؤسسات العليم والتدريب.


Page last updated on: 16/10/2017 08:39 ص اخر تحديث على الصفحة في: 16/10/2017 08:39 ص
أعلى