تسجيل الدخول
  • حجم الخط

    زيادة الخط عادي حجم الخط انخفاض الخط

    الألوان المفضلة

    تباين عالي

  • English

لمحة تاريخية

لمحة تاريخية

في شهر فبراير من العام 2006 وقعت كل من القيادة العامة للقوات المسلحة ومعهد التكنولوجيا التطبيقية مذكرة لتأسيس "مشروع المنظومة الوطنية للمؤهلات في الإمارات" الذي مثل إستجابة لتوجيهات سمو الشيخ / محمد بن زايد آل نهيان لإيجاد آلية سليمة للإعتراف بالمؤهلات وبجميع فرص التعلم للأفراد خصوصاً ما يكتسبه خلال التعلم الحياتي، وتمكينهم من المساهمة في عجلة التنمية البشرية والإقتصادية.

وبعد عمل دؤوب استمر قرابة 4 سنوات وتخلله الكثير من الإستشارات مع الجهات المحلية والدولية، وبعد الإطلاع على التجارب العالمية الرائدة في هذا المجال، تأسست الهيئة الوطنية للمؤهلات بموجب المرسوم الاتحادي رقم 1 لسنة 2010 الذي أصدره صاحب السمو الشيخ / خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) بتاريخ 23 أغسطس 2010 ، لتبدأ معه عملية تطوير وتنفيذ المنظومة الوطنية للمؤهلات في الإمارات ومايقترن بها من سياسات وذلك من خلال التعاون والتنسيق مع الجهات المعنية.

تتمتع الهيئة الوطنية للمؤهلات بالشخصية الإعتبارية المستقلة، ويكون لها الأهلية القانونية الكاملة للتصرف، وتتبع مجلس الوزراء. يُحدد المرسوم أهداف وإختصاصات الهيئة في 16 هدفاً يقوم على متابعتها مجلس إدارة الهيئة الوطنية للمؤهلات.

يضع المرسوم الاتحادي موضع التنفيذ:

  • إنشاء الهيئة الوطنية للمؤهلات لدولة الإمارات العربية المتحدة لتغطي كل من التعليم والتدريب بما فيه التعليم والتدريب المهني في دولة الإمارات العربية المتحدة وعلاقتها بالإقتصاد وسوق العمل.
  • عمل الهيئة الوطنية للمؤهلات مع الجهات المعنية لإنشاء وتطوير المنظومة الوطنية للمؤهلات في دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تُعد أداة لتصنيف المؤهلات ونظاماً موحّداً وفريداً، ومرجعاً وطنياً معيارياً للمؤهلات في الدولة.
  • وضع ضوابط ومعايير مؤهلات التعليم العالي والعام والتدريب التقني والفني والمهني وتطويرها بشكلٍ مستمرٍ لمواكبة التقدم العلمي والتكنولوجي ومتطلبات التنمية الإقتصادية والإجتماعية في الدولة.
أعلى