تسجيل الدخول
  • حجم الخط

    زيادة الخط عادي حجم الخط انخفاض الخط

    الألوان المفضلة

    تباين عالي

  • English

رسالة رئيس مجلس الإدارة

كلمة معالي رئيس مجلس الإدارة

HE-Hussain.jpg
معالي حسين الحمادي
عضو مجلس الوزراء
وزير التربية والتعليم

يسعدني أن أرحب بكم في الموقع الإلكتروني للهيئة الوطنية للمؤهلات، آملاً ان يكون شاملا وغنيا بكافة المعلومات التي تلبي احتياجات المتعاملين الكرام بكافة شرائحهم، ويوفر لهم المعلومات بسهولة ويسر.

لقد بات أمراً جلياً الدور الرئيس الذي يلعبه التعليم والتدريب التقني والمهني في تنمية رأس المال البشري ودعم مسيرة التنمية المستدامة في الدولة. ولذلك، قامت الحكومة الرشيدة بوضع أولويات لتطوير مهارات أبنائها لتلائم المستجدات والمتغيرات في عالم التكنولوجيا وآلياتها وأنظمتها بهدف تحسين الإنتاجية والاداء وتحقيق الرفاه الاجتماعي. ولتحقيق ذلك، جاء مرسوم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بإنشاء الهيئة الوطنية للمؤهلات بهدف رسم الاستراتيجيات والسياسات الكفيلة بالارتقاء بمستوى هذا النوع من التعليم، وتعزيز فرص التوطين والتعليم المستمر لرفد سوق العمل بالكوادر المؤهلة لتمكينهم من قيادة القطاعات الحيوية غير النفطية في الدولة.

بناءً على ذلك، فإن تعزيز دور الهيئة وتمكينها من الاضطلاع بمسؤولياتها على خير وجه يأتي على رأس أولوياتنا، مهتدين في ذلك بتوجيهات القيادة الرشيدة التي تعتبر التعليم صمام الأمان لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة في المجتمع وأولوية قصوى في استراتيجية الاستعداد لمرحلة ما بعد النفط ومعياراً اساسياً للتميز والريادة.

إن التطورات والتحسينات المستمرة التي تقوم بها الهيئة حالياً، تجعلنا ننظر للمستقبل بتفاؤل وإيجابية، راجين أن تكون هذه التطورات هي بداية التغيير الحقيقي والأساس الذي ستنطلق منه الهيئة نحو المستقبل لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة الهادفة إلى مواصلة عملية التحسين في كافة مجالات عمل الهيئة؛ لتلبية متطلبات النهضة الاقتصادية والصناعية التي تعیشھا الدولة حالیاً ومستقبلاً، وبالتالي تحقيق رؤية الامارات العربية المتحدة 2021 ورؤيتها المئوية 2071 ورؤية 2117.

سنمضي قدماً بإذن الله ومن ثم بدعم القيادة الحكيمة في جهودنا الرامية الى تنمية العقول الشابة وتطوير قدراتهم لبناء اقتصاد معرفي عنوانه الابتكار والتنمية المستدامة.

شاكراً لكم مساهمتكم في اثراء هذا الموقع باقتراحاتكم التي ستكون موضع ترحيب ومتابعه، والله ولي التوفيق.



أعلى